الاثنين، 13 مايو، 2013

مخاطر استخدام الادوية المغشوشة او المنتهية الصلاحية

(مخاطر استخدام الادوية المغشوشة او المنتهية الصلاحية)


(انتبه جيدا من فضلك)


_اللاصقة السحرية العجيبة  التي تعالج جميع الامراض _ادوية التخسيس الوارده من الصين الغير مسجلة
او مرخصه في وزاره الصحه اقراص او اعشاب _اساور الطاقه الخطيره _تايجر كينج _الفيجا والفياجرا الصيني المهربه او المغشوشة .

_مستحضرات وكريمات التخسيس والتكبير والتصغير والشد المهربة الغير مرخصة_اللبان الجنسي _السيجارة الالكترونية _الادوية التي يعاد تدويرها بعد انتهاء صلاحيتها وتباع بخصومات كبيرو لاغراء المريض!!!!!!!!!!!!!


*اذا كانت من هؤلاء الذين يفكرون في شراء هذا الوهم عليك ان تعلم ان هذه المستحضرات فيها سم قاتل!!؟
بالرغم من الجهود المبذولة من الاجهزة الرقابية علي الدواء والغذاء في مصر. الا اننا نشهد نسبه غير مسبوقة من تجارة  الادوية والمستحضرات الطبية المنتهية الصلاحية او المغشوشة كليا سواء داخل او خارج البلاد وللاسف يتم الترويج لها في الكثير من الاحيان عن طريق الفضائيات او عن طريق بعض اعضاء المنظومة الطبيه غائبي الضمير.


*السؤال...كيف نستطيع تجنب الوقوع في شراك هذه المنتجات الخطيره؟
علميا وصيدلانيا يتم السماح بتداول اي دواء بعد سنوات من اجراء  التجارب علي الحيونات والتي نخلص منها ان المستحضر الدوائي يحقق الغرض الطبي العلاجي دون احداث اثار جانبية خطيره علي المستخدم ثم يتم علي المتطوعين قبل طرحة بالاسواق الثقه والعلم من اعضاء المنظومه الطبية وبالاخص (الطبيب والصيدلي) لانهما الخبيرن في هذا المجال .


*وللاجابة علي السؤال الذي طرحناه علينا ان.... نعي بعض الحقائق


*اولا... لايوجد في عالم الطب والصيدلة مستحضر يمكن ان يعالج كل الامراض.

*ثانيا... علينا ان نتحري الدقة والحذر ونتخير اهل الثقة والعلم من اعضاء المنظومة الطبية وبالاخص الطبيب والصيدلي لانهما الخبيران في هذا المجال

*ثالثا....يجب الاحتفاظ بالتاريخ امرضي والعلاجي لكل مريض سواء في ملف خاص معه او مع طبيبه والصيدلي الخاص به لان ذلك يوفر الكثير من ناحية الوقت ومن الناحية الماديه

*رابعا....يجب لاحذر عند تعاطي او استخدام اي مستحض طبي موجود بصيدلية المنزل او عند احد الا صدقاء  لان ذلك يمكن ان يكون له عواقب خطيره كما يجب الامتناع تماما عن شراء اي مستحضرات عن طريق الاعلانات الابعد استشاره الصيدلي والطبيب الخاص.

*خامسا....للحفاظ علي الدواء في حالة جيدة في المنزل يجب تجنب وضعة في اماكن بها ضوء شمس مباشر او رطبه او بجوار  اجهزه ذات حراره مرتفعة وايضا بعيدا عن ضوء مع الانتباه للادويه التي يتم حفظها في الثلاجة كالانسولين وبعض الاشربه والامبولات ويجب ايضا التاكد من عدم وجود رائحة او لون او طعم مختلف عن العبوه الاصلية.

*سادسا.....الدواء سلعه مسعره جبريا من الحكومه لذلك يجب الحذر عندما نتعامل مع من يقوم باغراء المرضي بالخصومات لان ذلك يمكن ان يعرض المريض للدواء منتهي الصلاحية الذي يعاد تدويره في عبوات جديده وللاسف هذه الجريمه تمثل اكثر من 30% من الدواء المتداول في السوق المصري.

*واخيرا..... يجب ان نعلم ان الكثير من الادويه والمستحضرات يمكن ان يظل صالحا بعد انتهاء صلاحيتة ولكن ذلك يعد مخاطره كبيره من ناحيتين اولها ان بعض الادوية تتحول بعد انتهاء صلاحيتها لمشتقات خطيره تتسبب في الفشل الكلوي والكبدي ومميته في بعض الاحيان ومن ناحيه اخري ان الدواء الذي لن يتحول ستقل فاعليتة كثيرا عن النسبة المرجو منها الاثر الطبي والعلاجي ومن امثلة الادوية التي يمكن ان ىتعرض حياة المرضي للخطورة حال تعاطيها منتهية الصلاحية....

*(الانسولين,...... بكل انواعة _بعض المضادات الحيوية وخصوصا الاشربة منه اومجموعة التتراسيكلين والامينوجليكوزيدات والكينولون_الادوية التي تحتوي علي النيتروجلسرين اخاصة لمرضي(  القلب والذبحه الصدريه_قطرات العين _الادويه الهرمونية التي تحتوي علي هرمونات الذكوره والمنشطات المحظوره والتي يتعاطها بعض الشباب في الصالات الرياضية _الاسبرين ).



د/محمد جلال العراقي 

صيدلي اكلينيكي باحث في مجال الطب البديل والادوية الطبيعيه


0 التعليقات:

إرسال تعليق