السبت، 28 ديسمبر، 2013

الخوف

الخوف


اضطرابات الخوف:

- الخوف هو رد الفعل الأساسي الذي يجعل الفرد يتعامل مع الخطر.



الشعور بالخوف هو الذي يجعل الجسم مستعد للتصرف إما عن طريق الفرار من الموقف أو حماية نفسه باستخدام القوة الجسدية.

عندما يكون رد الفعل الخوفي أكبر مما يتحمله الموقف أو مما يتحمله الإنسان يصبح مشكلة له.

يعتبر القلق النفسي مرض مرتبط بشكل كبير بالخوف الذي يشعر به الفرد ويبدأ في التعامل مع الموقف الذي لا يتطلب أي خوف أو قلق علي أنه موقف مخيف بالنسبة له.

* حالات الخوف الشديد:

- تتضمن أعراض الخوف الشديد:
- شعور مفاجيء بالهلع والرعب.
- زيادة سرعة ضربات القلب.
- ألم في الصدر.
- شعور عام بعدم الاستقرار أو شعور بالدوار.
- صعوبة في التنفس.
- شعور عام بالتنميل.
- زيادة العرق.
- ألم بالمعدة وغثيان.
- خوف من عدم القدرة علي السيطرة علي الموقف.
- خوف شديد من الموت أو شعور بالخوف من الإصابة بالجنون.

* القلق من تكرار حدوث الحالة:

الجزء الأساسي من علاج حالة الخوف الشديد هو علاج الخوف من حدوث الحالة بشكل متكرر.
يحدث أيضاً للشخص حالة من الخوف المرضي من أماكن أو مواقف تسببت من قبل في حدوث حالة الهلع الشديد له وبالتالي يحاول تجنب هذه المواقف أو الأماكن مرة أخرى.

* العلاج:

أعراض حالة الخوف المرضي تتشابه مع أعراض لأمراض أخرى مثل مشاكل القلب أو الغدة الدرقية، لذلك قبل بداية علاج هذه الحالة يجب أن يخضع المريض لفحوصات طبية للتأكد من عدم إصابته بأحد هذه الأمراض.

* تتضمن بعض أنواع العلاج:

- علاج عقاري يمنع حدوث حالة الخوف من بدايتها.
- علاج نفسي لفهم أسباب سلوك الشخص وذلك يساعد في تغيير أنماط السلوك وأنماط التفكير المصاحب لحدوث حالة الهلع أو الخوف الشديد.
- علاج مركب يتضمن العلاج السلوكي النفسي والعلاج بالعقاقير.

0 التعليقات:

إرسال تعليق