الثلاثاء، 19 أبريل، 2016

المضادات الحيوية.. لا تساعد القلب ؟



*مستشارك الطبي*
تمنى الخبراء بأن تكون هذه الأدوية العجيبة، المسماة "المضادات الحيوية"، قادرة على حماية القلب. ولكن نتائج دراستين جديدتين أظهرت بأن المضادات الحيوية لا تساعد القلب؛ بينما وجدت دراسة ثالثة، بأن أحد الأنواع يمكن أن يزيد خطر الإصابة بنوبة قلبية قاتلة.

وفسر العلماء ذلك بأن الأدوية التي تحارب البكتيريا يمكن أن تحمي القلب من الإصابات الالتهابات ذات المستوى المنخفض، والتي يمكن أن تؤدي إلى التهاب الشريان المزمن. على أية حال، قامت دراستان من بريغهام ومستشفى النساء في بوسطن، وجامعة واشنطن بأجراء فحص على أكثر من 8,000 مريض قلب فوجدا بأن أولئك الذين أخذوا مضادات حيوية منخفضة، وقائية كَانوا أكثر عرضة للإصابة  بنوبة قلبية كأولئك الذين لم يتناولوا العقار.

بينما أظهر تحليل قامت به جامعة Vanderbilt على 1,476 حالة وفاة بأن المضاد الحيوي erythromycin، المستعمل لمعالجة التهاب القصبات الهوائية وإصابات أخرى، رفع احتمالات الإصابة بالسكتة القلبية خمسة أضعاف عندما دمج مع أدوية أخرى.

وينصح الباحثون بعدم تناول المضادات الحيوية مع أصناف الدواء التالية لعلاج ضغط الدم diltiazem (وأنواعه: Cardizem، Tiazac، Dilacor)، وverapamil (وأنواعه: Calan، Isoptin)، الذي يستعمل أيضاً لعلاج أمراض الشقيقة والربو، أو أمراض الفطريات nitromidazoles :(fluconazole , ketoconazole، وitraconazole.

0 التعليقات:

إرسال تعليق